الاثنين، 18 يناير، 2016

خواطر قصيرة

انت وانت فقط

وظل السؤال الذى يحيرني مسيطرا علي عقلي كيف استسلم لك قلبي ، كيف وهبتك حبي؟ تعلقت بك وكانك حياتي كلها ؟ كيف محوت كل ما سبق من عمرى وكانه لم يبدا الا بك ؟وكيف اعد نفسي ان لاتكون نهايتي الا بك ومعك ؟ الف كيف سيطرت علي عقلي ولم اجد لها اجابه سوى لانه انت ، ولانني لم احب سوى انت وانت فقط

 

رجلا بكل الرجال

احب رجلا لا مثيل له ، اركض معه في كل الدنيا ، يسابقني واسابقه ، وحين يتعب يتوقف ، فيجدني كالشجرة الصامدة تظله بظلها ، تحنو عليه باوراقها .
احب رجلا مجنونا ، اذا رأي حزني امسك بيدى وهرب بي من العالم كله ، لاكون في عالمه هو فقط ، ياخذني الي عالم من الراحة والاحتواء فتزدهر الورود امام عيني ولما لا فهو معي. 
احب رجلا رائعا ، اذا ابتعد يتعب فيعود الي متمسكا بي اكثر لانني بيته ، وطنه ، وروحه التي مازالت خارج جسده .
احب رجلا لا يستظل الا بظل حبي ولا يتنفس سوى عبير الياسمين الذى اعشقه
نعم احب رجلا بكل الرجال في عيني

 اروع احلامي

واروع احلامي هو انت 
نعم انت 
انت الذى اذا غضبت منه ابتعد فيلومني قلبي ويرجوني الا تغيب عنه للحظات 
انت الذى اراه اخر امل للحب في الكون ولا ارى سواك 
انت الذى شيدت قصر احلامي علي كلماته وهمساته 
نعم انت الذي يجمعني بك ومعك كل شئ

 

 

 

هناك 5 تعليقات:

  1. الردود
    1. شكرا لك والاجمل هو مرورك

      حذف
    2. شكرا لك والاجمل هو مرورك

      حذف
  2. رأّأّأّأّأّأّأّأّئعٌ جّـدٍأّ

    ردحذف
  3. رأّأّأّأّأّأّأّأّئعٌ جّـدٍأّ

    ردحذف